in

قصة نجاح جيف بيزوس أغنى رجل في العالم

قصة جيف بيزوس اغني رجل في العالم

جيف بيزوس Jeff Bezos وهو أغنى رجل أعمال في العالم بثروة تقدر بـ 178$ مليار دولار تقريباً! علماً أن حاله كحال الكثير من رجال الأعمال الذين دائماً ورائهم قصة ملهمة جداً إلى أي شخص يبحث عن النجاح في الحياة.

يمكنك أن ترى أن وراء رجل الأعمال أو بمعنى أصح “الملياردير” قصة بداية وصعود من الأنقاض والتي جعلت منه في الحقيقة واحد من أكبر رجال الأعمال من حول العالم.

مؤسس والرئيس التنفيذي لأكبر شركة بيع وشراء من حول العالم وهي بالطبع أمازون Amazon، وهو شخص قام بتحطيم رقم قياسي من قبل.

ثم بعد أن قام بتحطيم رقم قياسي، قام بتحطيم رقمه القياسي الشخصي! بالطبع رجل مثل ذلك الشخص يُعتبر واحد من أهم الأشخاص الذين يجب أن تتعلم من قصة حياتهم إن كنت تُريد التقدم في الحياة في أي مجال من المجالات.

جيف بيزوس jeff bezos

وسوف نقوم بإخبارك كيف وفي عام 1980 بدأ من “كراج” منزله وبدأ ببيع الكتب الورقية كبداية نشاط له، ثم قام بعد ذلك بتحقيق أول مبلغ له في أسبوع واحد فقط، قام بتحقيق ما يزيد علي عشرين ألف دولار، في أول أسبوع فقط!

بداية مسيرة جيف بيزوس من جراج:

نعم لا تتعجب، فقد بدأت تلك المسيرة الضخمة بمجرد جراج منزله المكون من غرفتين فقط، وذلك كان في عام 1980 عندما قرر جيف بيزوس أن يستقيل من وظيفته، وكان يعمل في ذلك الوقت في شركة مالية في ذلك الوقت.

وتلك الخطوة الجرئية قام بإتخاذها بعد ما قرأ في نشرة الأخبار أن معدل إستخدام الشبكة العنكبوتية في ذلك الوقت يزداد بمعدل ضخم جداً، وصل إلى  ما يزيد على 2250% في كل عام!

قد يعجبك أيضاً: 5 شخصيات ناجحة وملهمة بدأت من الصفر

وبذلك المعدل الضخم جداً بدأت تشتعل في داخل ذلك الرجل فكرة مجنونة بالنسبة إلى ذلك الوقت ولكن بالطبع هي التي غيرت مجرى التسوق عبر الأنترنت ومجرى حياته وحياة الملايين من الناس من حول العالم.

قرر أن يبدأ بدخول ذلك السوق الكبير المتزايد، وفي البداية بدأ بيزوس في بيع الكتب الورقية والتي كانت ما زالت تحتفظ بمركزها وأهميتها، ولكن ليست حتى الكتب الجديدة، بل الكتب القديمة عبر الأنترنت، ومن هنا كانت بذرة موقع أمازون.

jeff bezos جيف بيزوس
NEW YORK, NY – DECEMBER 14: Jeff Bezos, chief executive officer of Amazon, listens during a meeting of technology executives and President-elect Donald Trump at Trump Tower, December 14, 2016 in New York City. This is the first major meeting between President-elect Trump and technology industry leaders. Drew Angerer/Getty Images/AFP

ولكن في بداية المشروع فلم يجد جيف أي مصدر لتمويل تلك الفكرة المجنونة في ذلك الوقت، فلجأ إلي أن يقوم بالبحث عن مستثمرين في ذلك المشروع، وبدأ بالأصدقاء المقربين ولكن لم يجد من يقف بجانبه.

ثم أخبر والديه فوافقا على تلك الفكرة، وقاما بإقراض جيف مبلغ والذي كان يُعتبر كبير في ذلك الوقت وهو 100 ألف دولار.

وكثيراً ما كان يقول جيف في عدد كبير من لقاءاته أن ذلك المشروع مر عليه الكثير من الأوقات التي كان سينتهي فيها قبل أن يبدأ حتى.

مركز العمل:

في البداية بدأ جيف مركز موقعه من “الجراج” الخاص بالمنزل والذي لم يتكون إلا من غرفتين نوم فقط، وبدأ في ذلك المشروع بمساعدة زوجته (التي طلقها في وقت لاحق وأخذت 57 مليار دولار حصتها في الشركة) وكان بجانبه بعض الأصدقاء أيضاً.

كان الآن موعد إفتتاح الموقع، ففي عام 1995 قام جيف بإفتتاح موقع”كادبرا” وهي الكلمة المشهورة التي تُقال من لاعبي الخفة “أبراكادبرا”، وقام صديق له بصنع ذلك الموقع له وقام بإضافته إلي قواعد البيانات الخاصة بموزعي الكتب.

ولكن في وقت لاحق قام بتغيير إسم الموقع إلي <<أمازون>> بسبب أن الأسم الأول كان صعب النطق بالنسبة إلى بعض الناس، حتى أن البعض يُخطيء في كتابة حروفه.

توسيع النشاط:

في ذلك الوقت قام جيف بخطوة والتي جعلت من الموقع ينمو بشكل سريع جداً، حيث بدأ في أن يقوم ببيع الأقراص المضغوطة والتي كانت هي المُسيطرة في ذلك الوقت، من ألعاب ومقاطع فيديو وأفلام وبعض البرامج وكل ما يخص الحاسب الشخصي من ناحية البرمجيات فقط.

ولكن مع التقدم فقام بزيارة تلك الرقعة لكي تشمل الملابس وبعض الإكسسوارات، وكان كل ذلك بالطبع بجانب الكتب التي كانت البداية السعيدة وبذرة الموقع في البداية.

وبعد الانتشار الكبير الذي حظيت به تلك الشركة، أصبحت عيون المستثمرين منصوبة تجاه ذلك الموقع الناشيء، وقامت أحد الشركات بعمل أول تمويل لتلك الشركة الناشئة بمبلغ وقدره 8 مليون دولار، وقام جيف بإستعمال ذلك المبلغ في زيادة نشاط الشركة أكثر فأكثر.

يقوم بعمل الدعاية الآن؟

أول ما سيأتي على بال أي شركة ناشئة بدأت بجذب تلك المبالغ الضخمة من الاستثمارات وهي أن تقوم بالترويج عن نفسها في الصحف والمجلات أو حتى الوسائل المسموعة والتلفاز، ولكن جيف كان لديه وجهة نظر أخرى.

وكان يقول عن تلك النقطة أن تلك الإعلانات تقوم بإصدار حكم صادر من الشركة عن نفسها، بل الأقوي من ذلك هو الزبون الذي سيقوم بالشراء منك، فيمكن لذلك الزبون أن يأتي لك بآلاف الزبائن الآخرين.

أغنى رجل في العالم amazon

ومن منطلق ذلك الاقتناع الشخصي والذي أظنه أنه من أكبر النقاط الإيجابية في شركة أمازون الآن، إهتم جيف بشكل كبير جداً علي تقديم الأسعار الأفضل بأعلي جودة ممكنة، مع رضاء العميل التام عن تلك الخدمة التي تٌقدمها.

ومن الحركات الذكية كذلك التي قام بها، أنه قام بعمل إقتراحات لك لكي تقوم بشرائها، كما يقوم بإظهار الكتب التي قام الناس بشرائها مؤخراً، كما يُخبرك عن الكتب التي قام أناس بشراء ذلك الكتاب الذي ستشتريه معاً دفعة واحدة.

كما بجانب ذلك يقوم على سوق آخر وهو سوق الكتب المُستعملة، كما أنه يقوم بعمل عروض مستمرة في حالة شراء كميات من الكتب التي على الموقع.

وبذلك تقريباً فقد قام بالعمل بالمقولة التي جعلها أمام عينيه دائماً في أنه يعرف ما يُريده الزبون، ويقوم بتوفير ما يٌريده قبل حتى أن يطلبه، وإن دققت في تلك المقولة التي تبناها تجد أن الموقع وحتى الآن يسير على ذلك المبدأ.

نهاية الموقع تقترب:

أقترب الموقع في كثير من المرات إلي الإفلاس وخاصة في نهاية عام 1999، وكان من أحد تلك الأسباب أن الأنترنت بدأ معدل نموه في الإنخفاض تدريجياً ما جعل ذلك أول عقبة في وجه جيف.

كما أن جيف كان يقوم بعمل كل الإجراءات التي تكون في مصلحة الزبون، مثل أن يقوم بدفع  تعويضات في حالة وصول طردك به أي عيب، ومن حقك أن تقوم بإسترجاع المال في أي وقت إن أردت ذلك.

جيف بيزوس اغنى رجل في العالم

كما أنه كان يهتم بشكل كبير بخدمة العملاء ويقوم بتوظيف عدد كبير منهم وذلك لكي يكون جميع الزبائن مرضيين بشكل تام، ويوفر لهم دائماً أي إجابات عن الأسئلة أو الشكاوي، ما جعل كل تلك الأسباب تقف عقبة في طريق جيف.

إلا أن جيف بيزوس استطاع أن يقوم بقهر كل تلك المشاكل وقام بتمرير عمله وموقعه إلي نقطة أخرى.

موقع أمازون الآن:

والآن أصبح موقع أمازون من أكبر وأضخم مواقع البيع من الأنترنت حول العالم، وهو نار على علم كما يقولون، فقد وصل صافي أرباح الشركة في الربع الأول من السنة إلى 75.5 مليار دولار، بعدد مستخدمين لخدمة Amazon Prime وحدها وهي الخدمة المدفوعة من أمازون إلي 150 مليون مُستخدم.

كما وصل عدد الطرود الموصلة في الدقيقة الواحدة إلي 4000 طرد في الدقيقة وذلك في أماكن التوزيع الصغيرة والمتوسطة والتي تمتلكها الشركة.

كما يحتوي الموقع حالياً علي ما يزيد علي 2.5 مليون بائع مستقل يقوم بوضع وعرض منتجاته في الموقع، بعدد تقريبي يصل إلى 25 ألف بائع قام ببيع منتجات بقيمة 1 مليون دولار، و200 ألف بائع باع ما يزيد على 100 ألف دولار.

تحطيم رقم قياسي ثم تحطيمه مرة أخرى:

من أكثر ما زاد النظر إلى رجل الأعمال جيف بيزوس وهو ما حدث منذ فترة من أنه أصبح أغنى رجل في العالم بعد ما زادت ثروته إلي ما يزيد علي 172 مليار دولار.

وكان ذلك التحطيم سبقه تحطيم لذلك الرقم في فترة سابقة،وذلك بعد أن قام بتطليق زوجته والتي كانت شريكة معه في الموقع في بدايته، وبعد أن طلقها أخذت تقريباً ربع الشركة وهي 25% من الأسهم، وأخذت مقابل تلك الحصة مبلغ ضخم وقيمته 57 مليار دولار.

أغنى رجل في العالم


كما أن تحطيم ذلك الرقم ليس جديد عليه، فقد قام من قبل تحطيم ذلك الرقم مرات عديدة في أكثر من سنة، إلا أنه أهتز ذلك العرش عندما أحتل بيل غيتس ذلك الرقم في عام 2019 (وقد كان بيل غيتس يحتفظ بذلك اللقب حتى عام 2019).

وكان الفارق بينهم صغير جداً حيث كان بيزوس يملك 106 مليار دولار في تلك السنة، بينما كان بيل غيتس يملك 109.6 دولار، ولكن وحتى الآن لم يستطع بيل غيتس أن يهز عرش بيزوس مرة أخرى، فهل يستطيع العام المقبل؟

ما هو تقييمك للموضوع؟

Written by Ziad M

تطبيقات لممارسة الرياضة من المنزل اندرويد ايفون

أفضل التطبيقات لممارسة الرياضة من المنزل للأندرويد والايفون

7 صفات تنقلك من موظف جيد إلى موظف لا غنى عنه!

6 صفات تنقلك من موظف جيد إلى موظف لا غنى عنه!