in

10 علامات مبكرة قد تشير للإصابة بالسرطان

10 أعراض قد تشير لإصابتك بالسرطان


يُعد السرطان في الآونة الأخيرة من أكثر الأمراض إنتشارًا وأكثرها صعوبةً في علاجها إذا لم تُكتشف مبكرًا، وذلك رغم التطور الكبير والذي يشكل طفرة نوعية في علم الأدوية وفي علوم الطب عمومًا إلا أن السرطان لا يزال الشبح الذي يفزع الجميع إذا لم يتم إكتشافه مبكرًا، فالأمور بالتأكيد ستصبح أكثر سوءًا وأشد تعقيدًا.

والسرطان عبارة عن إنقسام غير طبيعي وغير محدود لخلايا الجسم، وتشعب تلك الخلايا في أعضاء الجسم المجاورة إن لم يتم اكتشافه باكراً، ومن ثم أنتشار الخلايا السرطانية في المراحل المتأخرة لتتشعب في جميع أعضاء الجسم كالدماغ والكبد والعظام والرئة.

ومن الطبيعي أن إكتشاف أعراض السرطان مبكرًا ستسهل من علاجه كثيرًا وتجعل منه شيئًا هينًا وكأن شيئًا لم يكن، فحين يكون السرطان في مرحلته الأولى فمن الممكن القضاء عليه بكل سهولة بالاشعاع أو الدواء الكيماوي أو الجراحة، وتعود حياة الفرد كما كانت من قبل بلا أي تغير وبلا أية أعراض، وكأنه لم يكن مصابًا بالسرطان من قبل.

إذًا فمن الضروري معرفة تلك الأعراض وعدم الأستهانة بها والتوجه فورًا لأقرب طبيب للإطمئنان ولتكن السلامة قبل الندامة.

1- كتل في الجسم:

كتل في الجسم علامات السرطان

من أهم الأعراض وأكثرها جديةً وجود أي كتلة أو تورم في الجسم وقد تتمركز أماكن الكتل في أماكن عدة من الممكن أن تظهر أسفل الجلد أو على سطح اللسان أو تضخم في العقد اللمفاوية ومثال على ذلك تضخم العقد اللمفاوية تحت الأبط والتي قد تكون مؤشرا لسرطان الثدي.

أيضًا قد تكون تلك الكتل بارزة في الثدي ويسهل الاحساس بها، أو وجود ألم في الثدي أو تغير في شكل الحلمات مع وجود إفرازات، لذلك ينبغي عمل فحص دوري كل ستة أشهر للتأكد من سلامة الثدي.

إذا فوجود أي أورام غريبة في الجسم يعد عرضًا لا يقبل الاستهانة او التقليل وينبغي زياة الطبيب في أقرب فرصة ممكنة.

2- تغيرات في الصوت:

يعد تغير الصوت المفاجئ والذي يستمر لأكثر من أسبوع مؤشرًا لا يستهان به ومن الممكن أن يكون دليلًا على الاصابة بسرطان الحنجرة، وهو الذي أنتج عنه تغير في حدة الصوت ووجود بحة عند الحديث وهو من أحد الأعراض الجدية التي لا يجب الاستهانة بها أبدًا.

3- تغيرات في البشرة وحكة في الجلد:

أما عن سرطان الجلد فمن الممكن أن تظهر أعراضه بتغييرات تظهر على سطح الجلد مثل كبر حجم الوحمات الوراثية أو بدأ ظهور الشعر بها مع زيادة رقعتها، أو ظهور بقع غريبة على سطح الجلد أو حدوث أي تغير مفاجيء لها مثل خروج الدم أو تغيير في شكلها.

وأيضًا وجود حكة في الجلد وذلك بسبب تعامل الجسم مع الخلايا السرطانية وكأنها أجسام غريبة كالبكتريا الأمر الذي يدفع كرات الدم البيضاء إلى مهاجمة تلك الخلايا مما قد يتسبب في الشعور بتلك الحكة.

4- تغيرات في البول:

من الأعراض المهمة والتي قد تظهر بكثرة في الرجال خصوصًا في سن الشيخوخة، وقد يكون التغير في البول على أشكال عديدة، وبشكل مزمن قد يتعدى فترات عديدة منها تقطع في التبول أو أنحصار البول، كل هذه الأعراض تشير إلى عدم كفاءة البروستاتا قد تصبح إشارة إلى سرطان البروستاتا.

أو وجود دم في البول، والذي قد يكون نتيجة عدوى أو التهاب أو حصوات ولكن من الممكن أيضًا أن يكون بسبب سرطان في الكلى أو المثانة لذلك وجب إستشارة الطبيب المختص فورًا.

5- انتفاخ أو ألم في البطن وتغيرات في البراز:

انتفاخ في البطن وتغيرات في البراز

كثير من الناس يعاني من أنتفاخ البطن نتيجة القولون العصبي أو أكل الوجبات الدسمة أو غيرها من أمراض الباطنة المزمنة، ولكن الأمر هنا مختلف فلم يقتصر على أنتفاخ البطن فقط بل هناك ألم رهيب يمتد إلى الظهر فيجب إستشارة الطبيب على الفور وعدم الاستهانة بالأمر.

ووجود دم في البراز قد يكون له أحتمالات عدة أشهرها البواسير الشرجية ولكن هناك أحتمال أيضا لوجود أورام في الجهاز الهضمي لذا يجب الاسراع إلى معرفة السبب والاطمئنان على الفور.

6- النزيف:

ويعد من أشهر الأعراض خطورة وقد يرتبط ذكر النزيف بأماكن عدة من الجسم، قد يكون في البول أو البراز أو في أماكن الوحمات على الجلد أو نزيف مع السعال.

وقد يكون أيضًا مصاحبًا للقيء وهناك عدة احتمالات لذلك من الممكن وجود قرح في المريء والمعدة ومن الممكن أيضًا وجود أورام بهما لذلك يجب عدم الأستهانة بذلك ومراجهة الطبيب فورًا.

7- فقدان الشهية ونقصان الوزن:

فيعد فقدان الشهية دليلًا على سوء الهضم وخلل في عملية الأستفادة من العناصر الغذائية للطعام ونقص في المناعة لذلك فقد يكون احد أسباب ذلك وجود أورام في الجهاز الهضمي ونقص في المناعة خاصة وأن كان ذلك مصاحبًا لنقص في الوزن بدون أتباع أي حمية غذائية لتقليل أو الوزن فقد يكون مؤشرًا لسرطان البنكرياس أو الكبد فيجب على الفور زيارة الطبيب التأكد من عدم وجود مشكله ووجب الاهتمام بمناعة الجسم في هذه الحالة لتعويض النقص في العناصر الغذائية التي يفتقدها الجسم على الفور.

أقرأ أيضًا: كيف تقوي من مناعة الجسم.

8- السعال المستمر:

السعال المستمر أعراض السرطان

فقد يكون النزيف مصاحبًا للسعال وبصورة مستمرة قد تتعدى الثلاثة أسابيع خصوصًا مع المدخنين فقد يكون ذلك مؤشرًا مبكرًا لسرطان الرئة.

9- تغيرات في الخصيتين:

إذا لاحظت تورم الخصيتين أو كبر حجميهما أو انتفاخًا بهما فمن الممكن أن يكون مؤشرًا لسرطان الخصية عند الرجال وعادة يكون الألم المصاحب له غير شديد بالمرة لذلك يجب زيارة الطبيب في الحال.

10- الحمى:

الحمى دليل على أن مناعة الجسم تعمل بشكل جيد في مقاومة الأمراض فهي أمر طبيعي.

الحمي أيضًا من أحد الأعراض التي قد ترتبط بأمراض كثيرة خصوصًا في وجود الالتهابات والعدوى البكتيرية وأمراض المناعة ولكن وجود حمى بلا سبب ولا تنخفض بالأدوية الخافضة للحرارة وتتكرر باستمرار فهو مؤشر مهم لأستشارة الطبيب وعدم التهاون في ذلك.

في الختام

كل تلك الأعراض ليست بالضرورة أن تكون أعراض مصاحبة للسرطان فهناك العديد من الأمراض التي تحمل نفس الأعراض، ولكن هذا لا ينفي خروج تلك الأعراض من قائمة الأمراض السرطانية لذلك يجب عليك عدم الأستهانة عند ظهور أحد تلك الأعراض، وألا تغض طرفك في معرفة سببها، ومن المفضل أن تعمل فحوصات دورية كل ستة أشهر أو كل سنة على الأقل للتأكد من سلامة صحتك ولأكتشاف أي أعراض مبكرة لوجود ورم سرطاني فالاكتشاف المبكر هو خير وسيلة للنجاة والسلامة.

المصدر: https://www.cancer.org/cancer/cancer-basics/signs-and-symptoms-of-cancer.html

ما هو تقييمك للموضوع؟

Written by Ahmad Elbasiony

أفضل بدائل طبيعية غنيك عن السكر الأبيض

أفضل 10 بدائل طبيعية تغنيك عن السكر الأبيض

10 مصادر مجانية للحصول على كوبونات خصم كورسات موقع يوديمي Udemy

10 مصادر للحصول على كوبونات خصم كورسات موقع يوديمي Udemy