in

5 أفكار مميزة لبدء مشروعك الالكتروني على شبكة الانترنت!

5 أفكار مميزة لبدء مشروعك الالكتروني على شبكة الانترنت!

إبدأ خطوتك الأولى في مشروعك الصغير على شبكة الانترنت

عندما قامت الثورة الصناعية لتحرر العمال من نظام العمل الذي حوّلهم إلى “آلات” ليس لها الحق في الحياة، ولا واجب لديها سوى “العمل”، نجحت الثورة في إرساء نظام جديد قوامه “8 ساعات عمل”. وكان هذا قبل وجود شبكة الانترنت، وقبل أن تتبدل أساليب التواصل الاجتماعي، وتصبح الشبكة العنكبوتية منفذاً للتجارة والأعمال، وتشكّل انطلاقة بحد ذاتها لكبرى الشركات في العالم!

وعندما رفع الناشط الويلزي روبرت أوين عام 1817 شعار “ثماني ساعات من العمل، ثماني ساعات من الترويج، ثماني ساعات من الراحة”، كان العمال حينها يعملون 17 ساعة متواصلة. ومن يعرف لو كان أوين معنا اليوم، وألقى نظرة على التغيرات التي طرأت على ظروف العمل، إذا ما كان ليدعو لثورة على دوام العمل الكامل، أو لثورة على ظروف وأساليب العمل!

“لا أحد أصبح غنياً بالعمل من الساعة 8 صباحاً إلى 5 مساءاً”

…. بابلو اسكوبار

صورة من زمن الثورة الصناعية

العالم يتغير…

وإذا كانت هناك أسباب عدة قد تدفعكم للعمل “أونلاين”، هرباً من دوام “الثماني ساعات”، و”الروتين” الذي يرافقها، فلعل جائحة كورونا وضعت العالم أمام تحد جديد، بعدما خلقت عالماً موازٍ، بمعنى أن نظام العمل عن بعد أصبح خطة بديلة لمواجهة أي جائحة أو أزمة أخرى قد تطرأ على عالمنا المعاصر.

كما أن عوامل أخرى أسهمت في تحويل الأعمال على الشبكة العنكبوتية، فالتطور التكنولوجي شكّل تحد جديد للشركات، وقد يصعب أن تجد شركة أو مؤسسة لم تدخل بعد في الشبكة العنكبوتية، ولم تحجز لها موقعاً الكترونياً، أو صفحة على انستغرام أو فايسبوك…

لكن كشخص يبحث عن أفكار للبدء بعمل الكتروني ناجح ومربح، فأنت لا تحتاج بالضرورة إلى إنشاء مؤسسة أو متجر لبيع منتجاتك أو خدماتك، إذ أنه مع التطور والحداثة، يكفي أن تنشئ عملك الخاص -بشكل كلي- على الانترنت. وأكثر من ذلك، تستطيع تطويره بدون رأس مال، وقد يدر عليك أرباحاً طائلة!

مشاريع الكترونية عبر الانترنت

لماذا قد أفكر بالبدء في مشروع الكتروني خاص بي؟

في الحقيقة، فإن أسباباً عدة قد تدفعك لاتخاذ قرار بالبدء بمشروع الكتروني خاص بك، ولعل أبرزها هو سهولة الانطلاق بالمشروع، فأنت لا تحتاج سوى للاتصال بشبكة الانترنت وبعض المهارات التي ستوظفها من خلال الشبكة، كما أن هناك مميزات يقدمها لك العمل عبر الانترنت، ولا تقدمها لك الوظائف التقليدية. وإليك بعض تلك المميزات:

-توفير الجهود: بمجهود بسيط ومعقول، تستطيع أن تحقق ربحاً من الانترنت عبر مشروع الكتروني خاص بك، بينما قد تجهد نفسك بمشروع تفتتحه على أرض الواقع، وتحتاج إلى كادر كبير يتابعه وإلى مصاريف وتكاليف باهظة، لا تضطر لدفعها في مشروعك على الانترنت.

-المرونة: تستطيع أن تعمل في أي ساعة تريد على الانترنت، ولن تعيقك ساعات العمل من القيام بأنشطة أخرى، فأنت تتحكم بوقتك بمرونة كبيرة، والأهم أنك عبر عملك الخاص على الشبكة، ستتخلص من روتين الوظيفة وتشعر وكأنك كل يوم أمام تحد جديد.

-أما فكرة اكتسابك للعملاء الجدد- سواء كانوا زبائن أو قراء أو مشاهدين أو مستخدمين لمشروعك الالكتروني- فستجعلك تبحث دوماً من مواضيع وآفاق جديدة تلبي حاجات زبائنك على الانترنت.

– كما يحررك فتح المشروع الكتروني من العمل لدى الآخرين، ويضمن لك مصدراً للتمويل بمعزل عن عملك الأساسي، أو حالة بلادك الاقتصادية، لا سيما وأنه يجلب لك عملاء من شتى أنحاء العالم.

-ويجعلك مشروعك الالكتروني الخاص معروفاً، فقد تكسب شهرة محلية وحتى عالمية من خلاله. والأهم، أنه سيجعلك رائداً في مجالك.

-أما أبرز مميزات المشروع الالكتروني، فهي سهولة البدء به وتمويله، فكلفة رأس ماله قد تكون ضئيلة مقارنة مع نماذج المشاريع الأخرى، وقد تدر عليك الملايين. لكن الأمر ليس بهذه السهولة بالطبع، فأنت تحتاج أولاً إلى الفكرة، وثانياً إلى إستراتيجية ناجحة وتخطيط منظم، وثالثاً إلى تطبيق مثمر لمجهودك، وكل هذا يأتي بعد دراسة معمقة لمشروعك، تحدد من خلالها أهدافك منه وما تريد أن تحققه من خلاله من جهة (شهرة، مال، علامة تجارية…)، وما تريد أن توصله للجماهير من جهة ثانية (المعرفة، التسلية، التأثير…).

وفيما يلي أبرز 6 أفكار سهلة ومضمونة النجاح، لمشاريع الكترونية قد تغير حياتك إلى الأبد:

مشروع الكتروني- مميزات عدة

5- إنشاء تطبيق للهواتف المحمولة

إذا كنت تريد فتح مشروع مستقل أون لاين ولديك الخبرة الكافية في مجال البرمجة، فإن أفضل مشروع يمكنك البدء به هو برمجة برنامج إلكتروني أو لعبة إلكترونية ووضعها على متجر Google play الخاص بأجهزة أندرويد، ومتجر

Apple store الخاص بأجهزة أبل.

وأنت لن تجني أموالاً طائلة وحسب في حال لاقى مشروعك الالكتروني رواجاً، بل قد تتخطى أرباحك المتوقع بكثير. ولا بد أنك سمعت بالملياردير بيل غيتس، ثاني أغنى رجل في العالم، والذي تقدر ثروته بـ  110.8 مليارات دولار. وهو قد أسس شركة مايكروسوفت لتطوير البرامج عام 1975، ومن هناك كانت انطلاقته بإصدار حزمة البرامج المكتبية أوفيس، ومتصفح الإنترنت الشهير إكسبلورر، ومتصفح بينغ وموسوعة Encarta وغيرهم ….

وقد يسرك أن تعرف بأن فكرة مارك زوكربرك مؤسس فايسبوك بإنشاء هذا التطبيق الالكتروني، جعلته من أغنى أغنياء العالم، لكنك بالطبع ستسأل نفسك كيف أصبح الـWhatsapp أكثر استخداماً من المهاتفة العادية، وماذا قدم انستغرام للجماهير حتى أصبح منصة تستقطب المشاهير حول العالم، وماذا قدم كل من snapchat، وTiktok وغيرهم من البرامج، ليستحقوا كل هذا الانتشار والنجاح، وليجني منهم مؤسسيهم أرباحاً خيالية؟

ولو كان كتّاب الأغاني يعرفون أي أغنية قد “تضرب” في الأسواق، لوجدتَ كل أنواع الأغاني تلاقي الشهرة ذاتها. إذاً، كي تحقق نجاحاً عالمياً فهو أمر فيه شيء من ضربة الحظ، لكنه أيضاً يحتاج لمحتوى أساسه الابتكار والتميز، والبعد عن التقليد والابتذال. وهذا يتطلب دراسة متقنة وإعداداً جيداً لبرنامجك، ودراسة للسوق ومتطلباته. وهذا أيضاً ينطبق على الألعاب، وهو ما جعل ألعاباً كـ pubg وGTA وSuper mario وغيرها، أشهر الألعاب حول العالم…

مشروع الكتروني على google play

الأرباح:

وعملية تحقيق الأرباح بسيطة جداً، فأغلب التطبيقات تجني ألاف أو حتى ملايين الدولارات من الإعلانات, ولهذا كل ما عليك هو التركيز على الحصول على عدد كبير من المستخدمين لتحصل على نسبة عالية من المشاهدات الإعلانية.

ويعد هذا المشروع من أفضل المشاريع الصغيرة المربحة اون لاين لأنك تعتمد على خبرتك الشخصية في عمل البرنامج ولا تحتاج سوى إلى جهاز لاب توب وعدد من البرامج الخاصة بالبرمجة، ويمكنك عرض البرنامج على المتجر بشكل مجاني أو مدفوع.

كما يشكل عرضك للتطبيقات الخاصة بك نماذج عن أعمالك قد تقدمها لشركات برمجة، لتحصل من خلالها على وظائف مرموقة في مجال تطوير البرامج، أو حتى قد تبيع تلك الشركات تطبيقاتك وتجني الكثير من الأرباح!

4- أنشئ قناتك الخاصة على youtube

لا بد أنك سمعت عن الأرباح الطائلة التي يجنيها اليوتيوبرز من اليوتيوب، وقد تعتقد لوهلة أن الفكرة سهلة ويمكن لأي كان تحقيقها، لكن الواقع مختلف، فصحيح أنها فكرة سهلة لناحية التنفيذ، نظراً لأنها مجانية ولا تتطلب سوى التصوير ونشر مقاطع الفيديو، لكنها تحتاج للكثير من الابتكار والتميز، وكذلك لبعض مهارات المونتاج، والتسويق.

ووسط مئات آلاف القنوات على يوتيوب، هل سألت نفسك لماذا تشاهد قناة دون أخرى؟ وتتابع يوتيوبر دون آخر؟ لا بد أنك تشعر بشيء من المتعة، أو بقدر من المعرفة وأنت تشاهد تلك القنوات… لذا، فإن المحتوى الذي تريد أن تقدمه في قناتك، يجب ألا يقل إبداعاً وأهمية، ويمكنك أن تقدم محتوى تحتاجه الجماهير، أو محتوى للتسلية لكن بطريقة إبداعية، أو حتى يمكنك مساعدة الآخرين على إتقان لغتك، أو حتى يمكنك أن تكون مؤثراً اجتماعياً…

وعامل الثقة له دور أساسي في انتشار قناتك، وهذا ما يحتاج إلى وقت وصبر، لتصبح متابعاً من قبل الكثيرين.

كما أنه يجب عليك صنع هوية لقناتك على يوتيوب، وأن تستهدف جمهوراً معيناً وتحدد الإطار لقناتك لناحية التقنيات التي ستقدم بها فيديوهاتك، إضافة إلى نوع المحتوى والموضوع الأساسي الذي تتناوله القناة، ولا تنسى أن تتفاعل مع مشاهدي قناتك، فهذا سيشعرهم بأهميتهم لديك.

مشروع الكتروني على موقع youtube

لمتابعة قناتنا على يوتيوب: https://www.youtube.com/channel/UCFwOAjrWPGjTuBayHYSO4Xg

الأرباح:

ويجب عليك ألا تتوقع تحقيق مبالغ كبيرة بشكل فوري من اليوتيوب، حيث أنك ستعمل لفترة طويلة على نشر قناتك وتحديد المحتوى الذي يجذب الجمهور المستهدف، لتبدأ القناة في تحقيق الدخل عندما تصل إلى 4000 ساعة مشاهدة و1000 مشترك فقط.

3- أنشئ مدونتك الخاصة

إذا كنت تتمتع بموهبة الكتابة، إذاً فأنت قاب قوسين أو أدنى من أن تصبح كاتب محتوى وتستثمر في موهبتك لتحقق الربح والشهرة!

وكتابة المحتوى أصبحت من الخدمات الأكثر طلباً على الشبكة العنكبوتية، وعوض أن تبيع مدوناتك ومقالاتك لقاء أرباح محدودة، يمكنك الاستفادة من مدونتك الخاصة على blogger أو wordpress، والتي لن تمكنك من جني الأرباح وحسب، بل سيقصدها القراء ليعرفوا آراءك في المواضيع التي تتناولها، لتصبح مرجعاً في المجال الذي تكتب به.

وتعد المدونات من المشاريع الناجحة والمربحة، خاصة إذا كنت ممن يمتلكون موهبة الكتابة والتدوين. وكي تحقق المدونة النجاح والانتشار المنشود، احرص على أن تعالج فيها موضوعاً محدداً، فالمدونات المتخصصة، لا سيما في المواضيع التي قلة ما قد يجد المتصفح معلومات حولها، سرعان ما تجد انتشاراً كبيراً، وتزداد حظوظها بالشهرة، بحيث أنك تبعدها عن مزاحمة المدونات الأخرى لها، وتكرار المواضيع ذاتها.

مشروع الكتروني على wordpress

الأرباح:           

عند كتابتك لموضوعات تجذب عدداً كبيراً من الزوار، ستجد شركات كثيرة مهتمة بوضع إعلانات على مدونتك، مما يؤدي إلى تحقيق دخل كبير من المدونة. كما أنه يمكنك الاشتراك بـ Google Adsense، والذي قد يحقق لك أرباحاً مرضية جداً إذا وجدت مدونتك طريقها للنجاح.

10 إضافات ووردبريس WordPress ستجعل موقعك الإلكتروني مثالياً!

2- بيع الكتب الرقمية            

يُمكنك تنفيذ هذا المشروع بطريقتين، والطريقة الأولى تتمثل بإنشاء الكتب الإلكترونية ثمّ بيعها للمواقع المخصّصة لبيع التجزئة عبر الإنترنت بأسعار معقولة، والطريقة الأخرى عبر نشر كتابك الالكتروني على أحد المواقع الإلكترونية المتخصصة وجني الأرباح كلما قام أحد بشرائه.

ولعل موقع أمازون هو الأكثر شهرة في عالم بيع الكتب. وقد يدهشك أن تعلم بأن مؤسس وشركة أمازون جيف بيزوس، هو أغنى رجل في العالم بثروة تبلغ 130 مليار دولار.

يُمكنك تنفيذ هذا المشروع عبر ثلاثة طرق:

– والطريقة الأولى هي من خلال إنشاء الكتب الإلكترونية ثمّ بيعها للمواقع المخصّصة ببيع التجزئة عبر الإنترنت(Jamalon ebooks, AbeBooks…).

– والطريقة الثانية هي عبر إنشاء مكتبة الكترونية خاصة بك.

– أما الطريقة الثالثة، فهي عبر نشر كتابك الالكتروني على أحد المواقع الإلكترونية المتخصصة وجني الأرباح كلما قام أحد بشرائه.

ولعل موقع أمازون هو الأكثر شهرة في عالم بيع الكتب. وقد يدهشك أن تعلم بأن مؤسس وشركة أمازون جيف بيزوس، هو أغنى رجل في العالم بثروة تبلغ 130 مليار دولار.

مشروع الكتروني ebooks

الأرباح:

ويمكنك الاستعانة ببرامج كـ Blurb لإعداد الكتب الالكترونية، وتعتمد الأرباح على عدد تنزيلات وشراء الكتب التي تقوم ببيعها، لكنك إذا كنت تنشر كتابك الخاص، فلعل الربح المعنوي قد يكون الأكثر تأثيراً على المدى البعيد، وقد يقودك إلى الشهرة في عالمي الكتابة والتأليف.

1- تجارة البيع بالتجزئة eRetail

ليست كل المشاريع الالكترونية تهدف للربح المادي وحسب، لكن مجرد إنشاء مشروع الكتروني، قد يضاهي بأرباحه أرباح مؤسسات تجارية كبيرة، ليكون منافساً للتجارة التقليدية وداعماً لها في نفس الوقت، وأياً كان مجال تخصصك وعملك، يمكنك فتح مشروع تجاري على الانترنت، لتبيع المنتجات أونلاين، ولتكون وسيطاً بين الشركات الكبرى والمستهلكين، كما يمكنك بيع منتجك الخاص للمزيد من التفرد والنجاح.

ويمكن لهذه المنتجات أن تكون رقمية مثل الكورسات ودورات التعليم، ويمكن أن تكون مادية مثل منتجات العناية بالبشرة أو حتي الأشغال اليدوية والحرفية.

وإذ قررت بيع منتجك الخاص، احرص على أن يحتوي على مميزات تضمن له الاستمرارية وتلبية حاجة السوق، واحرص أيضاً على أن تكون علي دراية تامة بمميزاته، ليكتب لتسويقه النجاح.

وحاول أن تصنع علامة تجارية لمنتجك، أي “Brand”، وهذا سيمكنك من اكتساب الشهرة، وترسيخ اسم منتجك في الأسواق.

موقع olx

الأرباح:

ويمكنك عمل متجر الكتروني كامل في دقائق عن طريق إنشاء موقعك الخاص واستخدام آداة WooCommerce المخصصة لعمل متجر الكتروني احترافي علي مواقع ووردبريس مجاناً.

ويعتمد ربحك على عدد زوارك، وقدرتك على الترويج للمنتجات التي تبيعها، ويحتاج نجاح موقعك إلى الوقت والتحلي بالصبر، لكن النتائج قد تكون مذهلة للغاية.

ويتيح لك الانترنت عدداً لامتناه ٍ من أفكار المشاريع الالكترونية، وهو لا يمنحك الربح المادي والمعنوي وحسب، بل قد يغير مجرى حياتك إلى الأبد، وذلك بـ”كبسة زر” على الشبكة العنكبوتية، وقليل من الحظ، وكثير من العمل!

ما هو تقييمك للموضوع؟

Written by Fatat A

احصل على شهادة احترافية وعزز حظوظك في سوق العمل... إليك أبرز 7 دورات احترافية من Coursera!

احصل على شهادة احترافية وعزز حظوظك في سوق العمل… إليك أبرز 7 دورات احترافية من Coursera!

كل ما تريد معرفته عن موقع فايفر Fiverr وكيفية تحقيق الأرباح من خلاله!

كل ما تريد معرفته عن موقع فايفر Fiverr وكيفية تحقيق الأرباح من خلاله!